r

تساؤلات كثيرة تطرح هنا وهناك، وحملات أعلامية كبيرة حول ضرورة ادراج اهوارجنوب العراق وآثارها ضمن هذا الأرث الحضاري.


ما هو موقع التراث العالمي؟

 تعد مواقع التراث العالمي بمثابة أمكنة ذات قيمة عالمية استثنائية للبشرية وعلى هذا النحو قد أدرجت في قائمة التراث العالمي للأجيال الحاضرة والمقبلة لتقديرها والتمتع بها.
مواقع التراث العالمي تنتمي إلى جميع شعوب العالم ، بغض النظر عن المنطقة التي توجد فيها، وحتى يعتبرموقع ما ذي قيمة عالمية استثنائية يجب أن يتوفر على واحدا من المعايير العشرة المحددة من طرف اتفاقية التراث العالمي لليونسكو.
إن مفهوم التراث العالمي تم إدراكه جيدا حيث أن المواقع المسجلة على قائمة التراث العالمي والتي أضحت اليوم نقطة جذب للتعاون الدولي وبالتالي قد تتلقى مساعدات مالية من مصادر متنوعة لفائدة مشاريع صون هذه المواقع.


ما هي قائمة التراث العالمي ؟


تشمل قائمة التراث العالمي 890 ممتلكا تراثيا وهي تشكل جزءاً من التراث الثقافي والطبيعي الذي تعتبره لجنة التراث العالمي ممتلكاً ذا قيمة عالمية استثنائية. وفي أبريل 2009، كان عدد الممتلكات 689 ممتلكا ثقافيا، 176 ممتلكا طبيعيا و25 ممتلكا مزدوج منها ذا طابع ثقافي وطبيعي معا، موزعة على 148 بلدا عضوا، وقد صادقت 186 دولة على اتفاقية التراث العالمي.


ما هي قائمة التراث العالمي المهدد بالخطر؟


 تم تصميم قائمة التراث العالمي المهدد بالخطر لإطلاع المجتمع الدولي على الظروف التي تهدد الخصوصيات الرئيسية للممتلكات التراثية التي على أساسها أدرجت على قائمة التراث العالمي، وكذلك لتشجيع اتخاذ إجراءات تصحيحية .


ما هي اتفاقية التراث العالمي ؟


 اتفاقية التراث العالمي هي اتفاقية دولية تمت المصادقة عليها من قبل المؤتمر العام لليونسكو في عام 1972.وقد صادقت عليها 186 دولة، وتعتبر أهم أداة قانونية دولية لتحديد وصون وعرض كل من المواقع الطبيعية والثقافية ذات القيمة العالمية الإستثنائية .
وتقوم الاتفاقية على أساس أن بعض الأماكن على وجه الأرض هي ذات قيمة عالمية استثنائية ولذا ينبغي أن تشكل جزءاً من التراث المشترك للبشرية.  


كيف تعمل اتفاقية التراث العالمي ؟

لجنة التراث العالمي هي الهيئة المسؤولة عن تنفيذ الاتفاقية، وقد وضعت معايير دقيقة لتسجيل الممتلكات على قائمة التراث العالمي ، وتقديم المساعدة الدولية، تمت مراجعة المبادئ التوجيهية لتنفيذ اتفاقية التراث العالمي من قبل اللجنة المذكورة لتعكس مفاهيم جديدة وكذلك الخبرات والمعرفة.


ما هي الإستراتيجية الشاملة ؟

  تهدف الإستراتيجية الشاملة لإحداث قائمة التراث العالمي، متوازنة وتمثيلية ذات مصداقية، كما تسعى لضمان كون القائمة تعكس التنوع الطبيعي والثقافي العالمي ذات قيمة عالمية استثنائية، وقد وسعت الإستراتيجية العالمية تعريف التراث العالمي ليعكس على نحو أفضل الطيف الكامل من الكنوز الطبيعية والثقافية، وتوفير إطار شامل ومنهجية عملية لتنفيذ اتفاقية التراث العالمي.


ما هو دور اليونسكو؟

  مهمة اليونسكو هي المساهمة في السلام والأمن عن طريق تعزيز التعاون بين الدول من خلال التربية والعلوم والثقافة من أجل الاحترام العالمي للعدالة ولسيادة القانون وحقوق الإنسان والحريات الأساسية المعترف بها لكل شعوب العالم ، تسعى اليونسكو لتحقيق هذه المثل العليا من خلال التنفيذ الفعّال لاتفاقية التراث العالمي.


ماذا تعمل الجمعية العامة للدول الأعضاء في اتفاقية التراث العالمي؟

الجمعية العامة للدول الأعضاء في اتفاقية التراث العالمي تجتمع أثناء انعقاد دورات المؤتمر العام لليونسكو، فخلال دورتها، تحدد الجمعية العامة نسبة موحدة من المساهمات في صندوق التراث العالمي تطبق على جميع الدول الأعضاء وينتخب أعضاء جدد في لجنة التراث العالمي ليحلوا محل الأعضاء المنتهية فترة ولايتهم .


ما هي لجنة التراث العالمي؟


 تجتمع لجنة التراث العالمي مرة في السنة، وتتألف من ممثلي 21 دولة تم اختيارهم من طرف الجمعية العامة من بين الدول الأعضاء في الاتفاقية لمدة تصل إلى ست سنوات.
إن لجنة التراث العالمي هي المسؤولة عن تنفيذ اتفاقية التراث العالمي حيث أنها تحدد استخدام صندوق التراث العالمي وتخصص مساعدات مالية بناء على الطلبات المقدمة من طرف الدول الأعضاء، وللجنة أيضا القول الفصل في ما إذا كان ينبغي إدراج أي ممتلك تراثي على قائمة التراث العالمي كما يمكن لها تأجيل قرارها وطلب المزيد من المعلومات بخصوص ممتلك ما صادر من دولة عضو، و تدرس اللجنة كذلك التقارير المتعلقة بحالة الحفاظ على الممتلكات المسجلة وتطلب من الدول الأعضاء اتخاذ الإجراءات اللازمة في حالة عدم تدبير جيد للممتلكات التراثية، ويعود أيضا للجنة قرار تسجيل أو سحب الممتلكات التراثية من قائمة التراث العالمي المهدد بالخطر .


ما هو مركز التراث العالمي؟


  أنشئ مركز التراث العالمي في عام 1992 وهو يعتبر نقطة الوصل والتنسيق داخل اليونسكو لجميع المسائل المتصلة بالتراث العالمي. وبصفته المشرف يوميا على إدارة اتفاقية التراث العالمي، ينظم المركز الدورات السنوية للجنة التراث العالمي ولمكتبها كما يقدم إرشادات للدول الأعضاء لإعداد الترشيحات الخاصة بالمواقع المقترحة؛ وينظم المركز كذلك المساعدة الدولية المقدمة من طرف صندوق التراث العالمي في حالة تلقيه لطلب في هذا الشأن، كما يقوم بتنسيق كل من التقارير الواردة عن حالة المواقع والإجراءات الطارئة عندما يتعرض موقع ما للخطر. وعلاوة على ذلك، ينظم المركز ندوات تقنية وورش عمل ويقوم بتحديث قائمة التراث العالمي وكذا قاعدة البيانات، وتطوير المواد التعليمية لزيادة الوعي بين الشباب فيما يخص ضرورة الحفاظ على التراث، كما يزود الجمهور دائماً بالمعلومات الضرورية المتعلقة بقضايا التراث العالمي .

 

كيف يساهم تسجيل موقع في قائمة التراث العالمي في تحفيز السياحة ؟


 حينما يسجل موقع في قائمة التراث العالمي، فإنه يجلب الوعي لدى العامة بأهمية هذا الموقع وقيمته العالمية الاستثنائية، وهذا يؤدي إلى الزيادة في النشاط السياحي في هذا الموقع، وعندما يحظى هذا النشاط بتخطيط جيد وتنظيم محكم طبقا لمبادئ السياحة المستدامة، فإنه يرفع بشكل هام من موارد الموقع والاقتصاد المحلي، بإمكان السياحة خلق فرص ليس لها مثيل للتنمية الاقتصادية للمجتمعات المحلية التي تعيش على مقربة من المواقع التراثية .


كيف تستفيد المجتمعات المحلية من التراث ؟


تشجع اتفاقية التراث العالمي الدول الأعضاء على إشراك المجتمعات المحلية في تخطيط وإدارة مواقع التراث.

إن النجاح في حماية التراث يعتمد في القدرة على توفير الفرص والمنفعة لفائدة المجتمعات المحلية ، كما أن بإمكان السياحة التي تدارعلى نحو ملائم يعتمد على إشراك المجتمعات المحلية، أن تساعد في الحد من هجرة الشباب والأفراد المهمشين في المجتمع ، وكذلك المساهمة في توفير فرص عمل جديدة وإنعاش البنيات التقليدية والصناعات التقليدية والحرفية، وتنشيط وتعزيز كل من التراث المادي وغير المادي، كما يشجع على الاعتزاز بالنفس والرقي بالمقاولة الحرة والمساهمة في التخفيف من حدة الفقر .

 

قراءة المزيد

ما هو موقع التراث العالمي؟

 تعد مواقع التراث العالمي بمثابة أمكنة ذات قيمة عالمية استثنائية للبشرية وعلى هذا النحو قد أدرجت في قائمة التراث العالمي للأجيال الحاضرة والمقبلة لتقديرها والتمتع بها.
مواقع التراث العالمي تنتمي إلى جميع شعوب العالم ، بغض النظر عن المنطقة التي توجد فيها، وحتى يعتبرموقع ما ذي قيمة عالمية استثنائية يجب أن يتوفر على واحدا من المعايير العشرة المحددة من طرف اتفاقية التراث العالمي لليونسكو.
إن مفهوم التراث العالمي تم إدراكه جيدا حيث أن المواقع المسجلة على قائمة التراث العالمي والتي أضحت اليوم نقطة جذب للتعاون الدولي وبالتالي قد تتلقى مساعدات مالية من مصادر متنوعة لفائدة مشاريع صون هذه المواقع.


ما هي قائمة التراث العالمي ؟


تشمل قائمة التراث العالمي 890 ممتلكا تراثيا وهي تشكل جزءاً من التراث الثقافي والطبيعي الذي تعتبره لجنة التراث العالمي ممتلكاً ذا قيمة عالمية استثنائية. وفي أبريل 2009، كان عدد الممتلكات 689 ممتلكا ثقافيا، 176 ممتلكا طبيعيا و25 ممتلكا مزدوج منها ذا طابع ثقافي وطبيعي معا، موزعة على 148 بلدا عضوا، وقد صادقت 186 دولة على اتفاقية التراث العالمي.


ما هي قائمة التراث العالمي المهدد بالخطر؟


 تم تصميم قائمة التراث العالمي المهدد بالخطر لإطلاع المجتمع الدولي على الظروف التي تهدد الخصوصيات الرئيسية للممتلكات التراثية التي على أساسها أدرجت على قائمة التراث العالمي، وكذلك لتشجيع اتخاذ إجراءات تصحيحية .


ما هي اتفاقية التراث العالمي ؟


 اتفاقية التراث العالمي هي اتفاقية دولية تمت المصادقة عليها من قبل المؤتمر العام لليونسكو في عام 1972.وقد صادقت عليها 186 دولة، وتعتبر أهم أداة قانونية دولية لتحديد وصون وعرض كل من المواقع الطبيعية والثقافية ذات القيمة العالمية الإستثنائية .
وتقوم الاتفاقية على أساس أن بعض الأماكن على وجه الأرض هي ذات قيمة عالمية استثنائية ولذا ينبغي أن تشكل جزءاً من التراث المشترك للبشرية.  


كيف تعمل اتفاقية التراث العالمي ؟

لجنة التراث العالمي هي الهيئة المسؤولة عن تنفيذ الاتفاقية، وقد وضعت معايير دقيقة لتسجيل الممتلكات على قائمة التراث العالمي ، وتقديم المساعدة الدولية، تمت مراجعة المبادئ التوجيهية لتنفيذ اتفاقية التراث العالمي من قبل اللجنة المذكورة لتعكس مفاهيم جديدة وكذلك الخبرات والمعرفة.


ما هي الإستراتيجية الشاملة ؟

  تهدف الإستراتيجية الشاملة لإحداث قائمة التراث العالمي، متوازنة وتمثيلية ذات مصداقية، كما تسعى لضمان كون القائمة تعكس التنوع الطبيعي والثقافي العالمي ذات قيمة عالمية استثنائية، وقد وسعت الإستراتيجية العالمية تعريف التراث العالمي ليعكس على نحو أفضل الطيف الكامل من الكنوز الطبيعية والثقافية، وتوفير إطار شامل ومنهجية عملية لتنفيذ اتفاقية التراث العالمي.


ما هو دور اليونسكو؟

  مهمة اليونسكو هي المساهمة في السلام والأمن عن طريق تعزيز التعاون بين الدول من خلال التربية والعلوم والثقافة من أجل الاحترام العالمي للعدالة ولسيادة القانون وحقوق الإنسان والحريات الأساسية المعترف بها لكل شعوب العالم ، تسعى اليونسكو لتحقيق هذه المثل العليا من خلال التنفيذ الفعّال لاتفاقية التراث العالمي.


ماذا تعمل الجمعية العامة للدول الأعضاء في اتفاقية التراث العالمي؟

الجمعية العامة للدول الأعضاء في اتفاقية التراث العالمي تجتمع أثناء انعقاد دورات المؤتمر العام لليونسكو، فخلال دورتها، تحدد الجمعية العامة نسبة موحدة من المساهمات في صندوق التراث العالمي تطبق على جميع الدول الأعضاء وينتخب أعضاء جدد في لجنة التراث العالمي ليحلوا محل الأعضاء المنتهية فترة ولايتهم .


ما هي لجنة التراث العالمي؟


 تجتمع لجنة التراث العالمي مرة في السنة، وتتألف من ممثلي 21 دولة تم اختيارهم من طرف الجمعية العامة من بين الدول الأعضاء في الاتفاقية لمدة تصل إلى ست سنوات.
إن لجنة التراث العالمي هي المسؤولة عن تنفيذ اتفاقية التراث العالمي حيث أنها تحدد استخدام صندوق التراث العالمي وتخصص مساعدات مالية بناء على الطلبات المقدمة من طرف الدول الأعضاء، وللجنة أيضا القول الفصل في ما إذا كان ينبغي إدراج أي ممتلك تراثي على قائمة التراث العالمي كما يمكن لها تأجيل قرارها وطلب المزيد من المعلومات بخصوص ممتلك ما صادر من دولة عضو، و تدرس اللجنة كذلك التقارير المتعلقة بحالة الحفاظ على الممتلكات المسجلة وتطلب من الدول الأعضاء اتخاذ الإجراءات اللازمة في حالة عدم تدبير جيد للممتلكات التراثية، ويعود أيضا للجنة قرار تسجيل أو سحب الممتلكات التراثية من قائمة التراث العالمي المهدد بالخطر .


ما هو مركز التراث العالمي؟


  أنشئ مركز التراث العالمي في عام 1992 وهو يعتبر نقطة الوصل والتنسيق داخل اليونسكو لجميع المسائل المتصلة بالتراث العالمي. وبصفته المشرف يوميا على إدارة اتفاقية التراث العالمي، ينظم المركز الدورات السنوية للجنة التراث العالمي ولمكتبها كما يقدم إرشادات للدول الأعضاء لإعداد الترشيحات الخاصة بالمواقع المقترحة؛ وينظم المركز كذلك المساعدة الدولية المقدمة من طرف صندوق التراث العالمي في حالة تلقيه لطلب في هذا الشأن، كما يقوم بتنسيق كل من التقارير الواردة عن حالة المواقع والإجراءات الطارئة عندما يتعرض موقع ما للخطر. وعلاوة على ذلك، ينظم المركز ندوات تقنية وورش عمل ويقوم بتحديث قائمة التراث العالمي وكذا قاعدة البيانات، وتطوير المواد التعليمية لزيادة الوعي بين الشباب فيما يخص ضرورة الحفاظ على التراث، كما يزود الجمهور دائماً بالمعلومات الضرورية المتعلقة بقضايا التراث العالمي .

 

كيف يساهم تسجيل موقع في قائمة التراث العالمي في تحفيز السياحة ؟


 حينما يسجل موقع في قائمة التراث العالمي، فإنه يجلب الوعي لدى العامة بأهمية هذا الموقع وقيمته العالمية الاستثنائية، وهذا يؤدي إلى الزيادة في النشاط السياحي في هذا الموقع، وعندما يحظى هذا النشاط بتخطيط جيد وتنظيم محكم طبقا لمبادئ السياحة المستدامة، فإنه يرفع بشكل هام من موارد الموقع والاقتصاد المحلي، بإمكان السياحة خلق فرص ليس لها مثيل للتنمية الاقتصادية للمجتمعات المحلية التي تعيش على مقربة من المواقع التراثية .


كيف تستفيد المجتمعات المحلية من التراث ؟


تشجع اتفاقية التراث العالمي الدول الأعضاء على إشراك المجتمعات المحلية في تخطيط وإدارة مواقع التراث.

إن النجاح في حماية التراث يعتمد في القدرة على توفير الفرص والمنفعة لفائدة المجتمعات المحلية ، كما أن بإمكان السياحة التي تدارعلى نحو ملائم يعتمد على إشراك المجتمعات المحلية، أن تساعد في الحد من هجرة الشباب والأفراد المهمشين في المجتمع ، وكذلك المساهمة في توفير فرص عمل جديدة وإنعاش البنيات التقليدية والصناعات التقليدية والحرفية، وتنشيط وتعزيز كل من التراث المادي وغير المادي، كما يشجع على الاعتزاز بالنفس والرقي بالمقاولة الحرة والمساهمة في التخفيف من حدة الفقر .

Theme by Danetsoft and Danang Probo Sayekti inspired by Maksimer